كيف أجعل من نفسي فتاة متميزة ، مثقفة و اجتماعية

امراة مثقفة

حتى تصبح فتاة في عمر الزهور فتاة مثالية مثقفة يجب أن تستغني عن الأفكار ووجهات النظر الخاطئة حول الحياة, والتي غالباً يتم اكتسابها من تجاربها السابقة وتصورات النفس للعالم، عندها يجب اكتشاف أشياء ومعارف جديدة تزيد من تجاربها وخبرتها في الحياة, فمن الجيد بين الحين والآخر أن تجرب شيئاً مختلفاً مثل: دراسة لغة جديدة أو التعلم على آلة موسيقية والذهاب للمسرح وإذا أمكن الأمر زيارة متاحف وأماكن أثرية.

تستطيع الفتاة أن تثقف نفسها بنفسها من خلال القراءة الدورية لأنها أمر أساسي لزيادة الثقافة وإن كانت الفتاة قارئة مبتدئة فيمكن أن تبدأ بقراءة الكتب الكلاسيكية والبسيطة ثم تبدأ بتحديد المواضيع التي تميل إليها أكثر مثل: المواضيع الدرامية أو الرومنسية, ثم البدء بالبحث عن الكتب التي تهتم بهذه المجالات, وسوف تكتشف أثناء قراءة هذه الكتب مجالات عديدة تود أن تقرأ فيها أيضاً, كما يمكن الاشتراك في مجالات الأدب والمسرح والثقافات المتنوعة فيجب على الفتاة القراءة والاطلاع بشكل مستمر وتحديد وقت لذلك بمعنى آخر جدولة  القراءة في مهامها اليومية, وخاصةً في تخصصها أو في مجال عملها مع القراءة في مبادئ التخصصات النظرية والتطبيقية, إلى جانب التعرف على الحقائق المثيرة للاهتمام والاطلاع على الاقتباسات والدراسات العلمية والاختراعات المثيرة, بالإضافة إلى التعلم بإنصات لآراء الآخرين خصوصاً حول الأمور المثيرة للجدل, والاهتمام بالسياسة وقراءة المقالات عبر شبكة الانترنت.

كما يجب زيارة المكتبة بين الحين والآخر للاطلاع على الكتب الجديدة وتكوين صداقات متنوعة من الأصدقاء هي من الطرق الناجحة للتثقيف الاجتماعي في الحياة.

وهناك طرق أُخرى لزيادة الثقافة مثل:

– مشاهدة الأفلام الوثائقية

– وترتيب مقابلات مع علماء ومثقفين

– صنع القرارت الخاصة

– حضور حفلات الباليه

– قراءة الموسيقى

– حضور مهرجانات موسيقية

– لعب السودوكو

– التعرف على اللوحات الفنية

– زيارة الأماكن الريفية

– محبة الذات والثقة بالنفس وثقافتها

قومي بتطوير طريقة تفكيرك واعملي على زيادة معرفتك وثقافتك.

Author: شذى سفر

طالبة في كلية الإعلام ، أحب المطالعة و الكتابة و البحث في التخصصات الاجتماعية و الفنية و أمور الناس الحياتية.

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *