محمد عبده ” يشطح” من جديد: الغناء الماجن حرام!

قلب الفنان محمد عبده الرأي العام رأسا على عقب، بعد تصريحاته الأخيرة حول الغناء، حيث قال إن الغناء الماجن حرام.

وأكد محمد عبده خلال لقاء عبر سكايب، ببرنامج التاسعة، الذي يقدمه الإعلامى وائل الإبراشى أنه يوافق رأي العلماء حول حرمة الغناء الماجن بحسب تعبيره.

لتنهال التعليقات عبر وسائل التواصل الاجتماعي على تصريحات فنان العرب، بين مؤيد ومعارض، حيث استنكر البعض استخدامه لكلمة ماجن موضحين أنه لا داعي لأن يدخل في الإفتاء كونه ليس من أصحاب الاختصاص.

فيما ذهب البعض الآخر للسخرية من “شطحات ” محمد عبده المثيرة للاستغراب كعادته، إذ يستمر فنان العرب في إعطاء التصريحات النارية، وهي بين البينين فمن الممكن قراءتها أو سماعها على أنها زلة لسان، أو أنّها فرقعة إعلامية.

 

فيما أكد البعض أن شطحات محمد عبده قد توقعه يوما ما في فخ لا يمكنه الخروج منه، وبعد توجيه الابراشي سؤالا له حول الحجر، قال الفنان محمد عبده، إنه متأقلم تماماً مع الحجر المنزلى بسبب جائحة فيروس كورونا المستجد.

وأوضح عبده، عبر القناة الأولى المصرية، أنه بطبيعة الحال إنسان يفضل الجلوس في المنزل، وتابع: “أنا في الأصل إنسان بيتوتى ودائماً أحب اجلس في البيت ..الحاجة الوحيدة اللى نقصانى السفر لأنى إنسان بحب السفر”.

وأضاف عبده في اللقاء، أن أبناءه متواجدون في العاصمة الفرنسية باريس، ولذلك يحب السفر إليهم، وتابع: «وحتى لما بروح باريس بقعد في البيت.

وأكد أن وقت الأزمات كشف لنا نعيم الأيام الجميلة، وتابع:”الدنيا في الحلو والمر ولازم الناس زى ما بتشوف الحلو لازم تشوف المر”.

من جانب آخر تصريحات محمد عبده لن تنتهي لهذا الحد، ولا زال جماهيره يطالبونه بالتوقف عن الظهور الإعلامي حتى لا يقع في تصريح يجعله في مأزق طوال حياته.

و يُعتبر التصريح الأكثر شهرة، والذي لا يُنسى للفنان محمد عبده كان في بداية حياته الفنية، حين سُئل يومها عن رأيه في قيثارة الشرق أم كلثوم فقال إنَّ “لها مستقبلًا”، من هنا بدأت ما يسمى بـ”شطحات” محمد عبده.

يعد الفنان السعودي محمد عبده أحد أشهر وأنجح المطربين العرب، وعلى الرغم من أنَّ لديه أغاني تعد من أبرز ما أنتجه الفن السعودي، فإنه يعرف بتصريحاته غير الموفقة والمثيرة للجدل، وبتصرفاته التي من الممكن أن تجعله محطا للنقد..


Source link

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: