قرار نهائي في قضية اتهام أحمد عز بالاعتداء على زينة وشقيقتها

أيّدت محكمة مصرية؛ حكم براءة الفنان المصري أحمد عز من اتهامه بالتعدي على الفنانة زينة وشقيقتها ياسمين؛ داخل أحد الفنادق السياحية بمدينة العلمين بمحافظة مطروح شمال القاهرة.

وعلّق دفاع أحمد عز، المحامي المصري أشرف عبد العزيز، مقدمًا التهنئة لـ”عز” على البراءة النهائية من قضية المشاجرة التي نشبت بين شقيقة زينة وبينه في أحد الفنادق، والتي بدأتها شقيقة زينة حسبما رصدت كاميرا الفندق؛ وانتشر مقطع الفيديو الموثق لتلك المشاجرة بين رواد السوشيال ميديا.

وقال عبد العزيز؛ عبر حسابه على “فيسبوك”: “مبروك للفنان أحمد عز جنح مستأنف العلمين أيدت البراءة، والحكم على الآخرين بالغرامة عشرة آلاف جنيه وتعويض مدني مؤقت عشرة آلاف وواحد جنيه لصالح عز”.

وتحديداً في 12 أغسطس العام الماضي؛ نشبت مشادات وصلت إلى حد المشاجرة بين “ياسمين” شقيقة الفنانة زينة وبين الفنان أحمد عز، بأحد الفنادق بمحافظة مطروح، انتشر حينها أن ياسمين قالت لعز نصًا: “أنا حالفة لو شوفتك هديك بالجزمة”، حسبما روى شهود عيان، ووقعت المشادة وحرر الطرفان محاضر ضد الآخر.

ورصدت الكاميرات حينها؛ دخول الفنانة زينة إلى الكافية وشاهدت أختها ياسمين في حالة شد وتشابك مع الفنان أحمد عز فقامت بالتدخل وحاولت التعدي عليه بالضرب إلا أنه تصدى لها وقام بضربها، إلى أن قام الحضور بمحاولة فض التشابك بين زينة وأختها وأحمد عز ومحاولة فضهما عن بعض.

وأخلت النيابة في مصر في وقت سابق سبيل الطرفين؛ واستمرت التحقيقات حتى انتهت إلى قرار إحالتهما للمحاكمة أمام الجنح بتهمة السب والقذف، وصدر حكم أول درجة ببراءة عز، وتم تأييده اليوم الخميس.

وكانت محكمة مصرية قد قضت في 16 أغسطس الماضي؛ بحبس شقيقة الفنانة المصرية زينة، 6 أشهر، وتغريمها 10 آلاف جنيه، وبراءة الفنان أحمد عز، وذلك في واقعة المشاجرة بالساحل الشمالي العام الماضي.

واستند قرار المحكمة إلى التناقض بين أقوال الشهود، والدليل الفني “تسجيل الكاميرات”، وكذلك بطلان الدليل الفني للأوراق وبيان اصطناعه ومخالفته للحقيقة، وذلك بدافع الانتقام والتشهير.

وتبيّن عدم وجود ختم للمستشفى نهائيًا على التقرير، وعدم وجود إثبات رقم تحقيق الشخصية للمدعية.


Source link

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: