زهير النوباني: أعشق الوحدة.. وخليك بدارك بزيد مقدارك!

 

بحكم الظروف والأوضاع الراهنة التي يشهدها العالم اليوم إثر أزمة كورونا، عمدت “فوشيا” إلى متابعة الفنانين أينما وجدوا، لمعرفة الوقت الذي يمضونه خلال فترة الحجر المنزلي الذي فرضته هذا الجائحة العالمية.

الفنان القدير زهير النوباني الذي يُعدّ من أبرز الفنانين الأردنيين قدرة على الابتكار والإبداع، وهو من الشخصيات الفنية المؤثرة في العالم العربي من خلال أعماله الفنية الكبيرة التي قدمها على مدار أربعة عقود من الزمن، يروي لـ “فوشيا” تفاصيل حياته اليومية أثناء فترة حظر التجول ويقدم نصائح ثمينة لمحبيه.

الفنان الأردني زهير النوباني يقول إنه يعشق الوحدة ولا يشعر بالملل جراء وجوده في المنزل، إذ تمكنه تلك الوحدة من ممارسة أمور كثيرة وجميلة، منها تنقله بين مجموعة كبيرة من الكتب التي يمتلكها في مكتبته، وبالتالي يستطيع من خلالها تطوير مهاراته.

وأحياناً أخرى، يمارس الرياضة في المنزل من خلال الأدوات الموجودة، كالتمارين السويدية، بالإضافة إلى التواصل مع الآخرين والمحبين من خلال وسائل التواصل الاجتماعي المتعددة بغرض نشر الطاقة الإيجابية وطاقة الأمل للأيام القادمة.

“الأزمات هي التي تصقل شخصية الإنسان، وهي فرصة للأفراد والدول لإعادة ترتيب أمورها وحياتها، فمثل هذه الأزمات مثل كورونا هي فرصة للدول من أجل إعادة ترتيب نفسها، ومعالجة أخطائها”، كما يرى النوباني.

كما أن الدول العربية سوف تكون بعد كورونا أفضل من قبل، فيما أفضل وسيلة لمكافحة هذا الوباء هو الابتعاد، والتباعد الاجتماعي. لذلك كان مما نصح به النوباني هو البقاء في المنزل “خليك بدارك بزيد مقدارك”.

واللافت، هو أن النوباني من أبرز الفنانين الأردنيين الذين قدموا أعمالاً تلفزيونية ومسرحية وإذاعية وكرتونية كثيرة، لاقت نجاحاً جماهيرياً كبيراً أثناء عرضها على الشاشات العربية، إلى جانب الكثير من أعماله التلفزيونية التي أنتجت منذ عشرات السنين، وما زالت تُعرض على الفضائيات وبنجاح كبير.

وعن أعماله وأدواره، فتنوعت ما بين التاريخي والبدوي والاجتماعي والكرتوني، وقدم كل الشخصيات سواءً الخيرة أو الشريرة أو الكوميدية بإتقان ونجاح كبيرين، كما قام بإنتاج العديد من الأعمال التلفزيونية والمسرحية.

حصل النوباني على الكثير من الأوسمة والجوائز والشهادات التقديرية محلياً وعربياً، ومنها وسام الملك الحسين للعطاء المميز من الدرجة الأولى الممنوح من الملك عبدالله الثاني بن الحسين، ووسام مدينة بغداد الذهبي.

إلى جانب ذلك، تميز بتقديم المسلسلات الكوميدية من أبرزها المسلسل الكرتوني أبو محجوب الذي لاقى استحساناً كبيراً لدى الجمهور الأردني، إضافة لمنصة “نوبانيز” التي أطلقها قبل حوالي عام، واحتضنت العديد من المواهب الشابة والمميزة.

وخلال شهر رمضان سيطل النوباني على جمهوره في الجزء الثالث من مسلسل “جلطة” بمشاركة الفنانة أمل الدباس.

 


Source link

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: