أحمد العليان ينتقد الوافدين على طريقة حياة الفهد: همجيين!

أشعل المخرج والفنان الكويتي أحمد الشليان، الجدل بين رواد السوشال ميديا في عدة دول عربية بعد مهاجمته الوافدين ووصفهم بـ”الهمجيين” على خلفية ظهورهم في مقطع فيديو متداول في منطقة المهبولة وهم يتزاحمون على توزيع المواد الغذائية.

وقال الشليان في مقطع فيديو تداولته الصفحات الفنية، إنه شاهد مقطع الفيديو لوافدي منطقة المهبولة، متسائلا “كيف وصل هؤلاء (أي الوافدين) إلى هذه الهمجية”.

وأضاف الشليان أنهم “مجموعة من الجنسيات المختلفة، ووصلوا إلى الهمجية”، ثم زعم أن “من الوافدين من قام بالاعتداء على رجال الداخلية”.

وأشعلت تصريحات الشليان جدلا بين الناشطين على مواقع التواصل الاجتماعي، ووصفوا كلماته بالعنصرية ضد الوافدين وربطوا بين حديثه وما قالته الفنانة الكويتية حياة الفهد حينما طالبت بطرد الوافدين بسبب كورونا في وقت سابق وطالبوا بمحاسبة الفنان.

قال أحد المعلقين: يا أخ أحمد لا تقول الوافدين وهمجية لكن كلم تجار الإقامات اللي جابوهم وهم يرتزقوا ونيتهم طيبة لكنهم ضحية ناس ما تخاف الله وعباد الدينار لا يعطونهم حقوقهم المادية.

وأضاف آخر: حد يفهم هذا الشخص هل الوافد يسافر إلى بلدهم من عقله ولا مواطن يعطيه فيزا يدخل بها البلد عشان نعرف نلعن من؟.

وتابع آخر: خليك مكانهم لا رواتب ولا شغل ولا أكل ماذا يفعلون بعدين ما اعتمدوا على الشرطة فقط صار تزاحم حول توزيع المواد الغذائية. كما نفى ناشط يدعى “سعد الشمري” ادعاء “الشليان” بقيام وافدين بالاعتداء على رجال أمن.

فيما وقف البعض في صف الشليان بقولهم إن “الرجل صادق ليش الناس يزعلون من الحقيقة”، واتهموا الوافدين بأنهم سببا في نشر فيروس كورونا.

وربط البعض بين ما قاله “الشليان” والممثلة الكويتية حياة الفهد حيث قال أحد المعلقين “تعيبون على حياة الفهد؟”، وقال آخر “هذا اللي تقصده حياة الفهد ليش هاجمتوها”.

يذكر أن حياة الفهد لاقت هجوما واسعا في الآونة الأخيرة وأشعلت حالة غضب العارمة بين الممثلين والمواطنين في مصر والدول العربية حين طالبت بترحيل الوافدين المصابين بفيروس كورونا المستجد من الكويت واتهامها بالعنصرية، قبل أن تتراجع وتقول إن تصريحاتها فُهمت بشكل خاطئ.

 




Source link

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: