آلان ديلون يطلب الموت | مجلة سيدتي

كشف أنتوني ديلون، ابن الممثل الفرنسي الأسطورة آلان ديلون (87 عاماً)، أن والده طلب منه تنظيم رحيله بطريقة “الموت الرحيم” في سويسرا؛ حيث يقيم، كما طلب منه أن يكون بجانبه.
وخلال حديثه لـ RTL الإذاعية الفرنسية لمناسبة إصداره كتاب “Entre Chien et Loup بين كلب وذئب” كشف أنتوني أن والده يسعى لإنهاء حياته بنفسه عن طريق الموت الرحيم.
واللافت أيضاً أن والدته، طليقة ديلون الراحلة، الممثلة الفرنسية ناتالي ديلون، كانت قد اختارت أيضاً الموت بالطريقة نفسها عندما اكتشفت مرضها بسرطان البنكرياس، إلا أنها فارقت الحياة بعد أن هزمها المرض؛ خاصة وأن القانون الفرنسي لا يشرّع الموت الرحيم.
وكانت النجمة الفرنسية ناتالي ديلون قد فارقت الحياة عن عمر ناهز التاسعة والسبعين عاماً، بعد صراع مرير مع المرض، في يناير عام 2021.
وقد صرح حينها النجم آلان ديلون البالغ من العمر 86 عاماً، أن ناتالي هي زوجته الأولى والوحيدة، وأنه يشعر بحزن كبير لرحيلها، ويؤلمه فقدان الأشخاص الذين يحبهم، وأكد أن علاقته بها ظلت مستمرة حتى بعد الانفصال، وأنهما كانا يلتقيان كثيراً، وأنه كان جزءاً من حياتها وكانت جزءاً من حياته، وقد كانا معاً قبل بضعة أسابيع من وفاتها، والتقطا صورة هي الأخيرة لهما.
وفي لقاء له منذ عدة أعوام، صرح آلان ديلون بأنه مع “الموت الرحيم”؛ لأنها طريقة تؤمن للإنسان الرحيل من الحياة بطريقة هو يطلبها ومن دون معاناة.
يشار إلى أن الموت الرحيم، هو موضوع جدل قانوني وديني في الكثير من البلدن؛ حيث يعتبر أشبه بالانتحار، وقد يصنف أيضاً ضمن جريمة قتل جنائية؛ حيث إن الجدل الدائر حول مراكز القتل الرحيم، يدور حول آراء المعارضين التي تصف القتل الرحيم بشيء من اثنين: الطوعي ويوصف بأنه “انتحار”، أو القسري ويوصف بأنه قتل، وكلاهما غير مشرّعين دينياً على اختلاف المعتقدات، وقانونياً في معظم الدول.

لمشاهدة أجمل صور المشاهير، زوروا «إنستغرام سيدتي»
وللاطلاع على فيديوجراف المشاهير، زوروا «تيك توك سيدتي»
ويمكنكم متابعة آخر أخبار النجوم عبر «تويتر» «سيدتي فن»



المصدر by [author_name]

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: