آلات ناعمة ومحركات بعيدة المدى.. سارة براهيم تكشف تفاصيل مشاركتها في بينالي الدرعية للفن المعاصر

يشارك في النسخة الأولى من معرض بينالي الدرعية للفن المعاصر، والتي انطلقت في 11 ديسمبر 2021، وتستمر حتى 11 مارس المقبل، ما يزيد عن 60 فنانًا ومبدعًا من مختلف دول العالم، ومن بينهم 27 فنانًا محليًا، يقدمون مجموعة واسعة من التحف الفنية بما فيها أعمال تكليفية مخصصة، وقطع فنية تحمل توقيع عدد من أشهر الفنانين المعاصرين.

ويضم المعرض، الذي يقام في حي جاكس بالدرعية تحت شعار “عبور النهر من خلال تتبع الحجارة”، 6 أقسام زاخرة بأعمال فنية من إبداع فنانين محليين وعالميين، إلى جانب البرامج والندوات والفعاليات الثقافية المتنوعة.

ونشرت مؤسسة بينالي الدرعية، عبر حسابها الرسمي على تويتر، فيديو يسلط الضوء على إحدى المشاركات المبدعات في معرض بينالي الدرعية للفن المعاصر، وهي الفنانة السعودية سارة براهيم، والتي تتحدث خلال الفيديو عن تفاصيل عملها الفني المشارك في المعرض.

وأعربت سارة عن سعادتها بالمشاركة في بينالي الدرعية للفن المعاصر، قائلة: “تجربتي الأولى في البينالي كانت ممتعة حقًا، وشعرت بأنني محظوظة جدًا، لأنه أتيحت لى فرصة لجلب العديد من الفنانين الموهوبين لمساعدتي في العمل”.

وتحدثت عن عملها المشارك في المعرض، موضحة أن “العمل بعنوان (آلات ناعمة ومحركات بعيدة المدى)، وهو عبارة عن فيلم أدائي باستخدام تقنية إسقاط الخرائط، تنطلق فكرته من الحركة الداخلية عندنا وهي أنفاسُنا، والتفكير بأن تنفسنا الآن دليل على الحياة الأولى التي حدثت ذات يوم”.

واختتمت الفنانة السعودية سارة براهيم، حديثها قائلة: “العديد من الفنانين الرائعين أسهموا في هذا المعرض”.

يذكر أن بينالي الدرعية للفن المعاصر، التي تنظمه مؤسسة بينالي الدرعية إلى جانب عدد من الشركاء في القطاع الحكومي والخاص، يستقبل زواره حتى يوم الجمعة 11 مارس 2022م، في حي جاكس بالدرعية،. وتحمل النسخة الأولى من المعرض شعار “عبور النهر من خلال تتبّع الحجارة”، متضمنةً 6 أقسام، وهي: “عبور النهر” و”المحافظة التجريبية” و”التفكير المحيطي” و”الظهور العلني” و”عالم جديد كلياً” و” فيما يخص الروح”.

وكانت مؤسسة بينالي الدرعية قد أعلنت عن قائمة الفنانين المشاركين في النسخة الأولى من بينالي الدرعية، وفيما يلي أبرز الأسماء المشاركة في المعرض:

من المملكة: أيمن زيداني، وأحمد ماطر، وجوهرة آل سعود، وحمود العطاوي، ودانية الصالح، وراشد الشعشعي، وزهرة الغامدي، وسارة أبو عبدالله، وسارة إبراهيم، وسلطان بن فهد، وشادية عالم، وعبدالله العثمان، وعبد الله حمّاس، وعمر عبدالجواد، وفلوة ناظر، والراحل فهد الحجيلان، وفيصل سمرة، ولولوة الحمود، والراحل محمد السليم، ومروة المقيط، ومنال الضويان، والراحلة منيرة موصلي، ومهدي الجريبي، ومها الملّوح، ومهند شونو، ودانا عورتاني.

من الكويت: منيرة القادري

من مصر: إبراهيم الدسوقي

وأيمن يسري ديدبان من فلسطين-الأردن

أسامة السعيد من سوريا

ومحمد مليحي من المغرب.

ومن أمريكا: يشارك 4 فنانون هم جيف أوبنهايمر، وميغيل أنجيل بايانو جونيور، وتافاريس ستراشان، ولاري بيل

ومن بريطانيا: ريتشارد لونج، سارة موريس، كولين تشينري

ومن الصين: لي لي آند شاي مي، وهان مينغيون، ونبوكي، وشوا فان، ووانغ لويان، ووانغ سيشون، ووانغ يوبينج، وزو بينغ، ومؤسسة بيرد هيد، وهوانغ روي، وزانج بيلي، وزينج يوان

ومن ألمانيا: وولفغانغ ليب، لورانس ليك، تيمور سي كين

ومن اليابان: كوكي تاناكا، يوكينوري ياناغي

ومن سنغافورة: زو زاو

ومن جنوب أفريقيا: وليام كنتريدج

ومن جورجيا: أندرو ويكوا

ومن نيوزلندا: سيمون ديني

ومن إيرلندا: جون جيرارد

ومن كينيا: موريس فوت، وبيتر موليندوا



المصدر by [author_name]

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: