وفاة المخرج المصري علي رجب داخل مكتب صديقه

توفي المخرج المصري علي رجب، عن عمر يناهز 56 عاماً داخل مكتب الشاعر المصري أحمد شتا، وذلك بعد أن تعرض لأزمة صحية مفاجئة، وهو ما أصاب أصدقاءه بالوسط الفني بصدمة كبرى.

وأعلن المخرج أمير رمسيس خبر الوفاة، قائلا في منشور عبر “فيسبوك” :”من اكتر الناس اللي كانت بتقدر تضحكني في احلك المواقف .. عشنا مع بعض ايام جميلة ايام انتخابات ٢٠١٠ في النقابة .. المخرج علي رجب .. وداعا”.

من اكتر الناس اللي كانت بتقدر تضحكني في احلك المواقف .. عشنا مع بعض ايام جميلة ايام انتخابات ٢٠١٠ في النقابة .. المخرج علي رجب .. وداعا

Posted by Amir Ramses on Saturday, September 12, 2020

وكشف الشاعر أحمد شتا، تفاصيل وفاة “رجب” في تصريحات صحفية، لافتا إلى أنه لاحظ علي رجب منذ يومين تحديدًا بألم في منطقة القلب، ثم زاد الأمر حدة بعدما بدأت أعراض كحة شديدة لم يتحملها وبدأت تضايقه في التنفس.

وقال “شتا” إن المخرج المصري كان شبه يعيش معه لأن زوجته خارج مصر، ودائماً يتردد عليه، موضحاً أنه بعد زيادة تلك الأعراض زاره صباح اليوم الطبيب في منزله وأعطاه بعض الأدوية المهدئة وطلب منه أشعة وتحاليل، لكن بعد زيارة الطبيب، وقبل ذهابه للمستشفى من أجل إجراء بعض الأشعة والتحاليل، اشتد التعب، مماد فعه لأخذ تاكسي متجهاً إلى “شتا” ليسانده، مشيراً إلى أنه بمجرد دخوله لمكتبه، لم تمر ساعات وتوفي.

وكشف “شتا” أن جثمان “رجب”، لا يزال في مكتبه، في انتظار وصول شقيقه لتبدأ بعدها مراسم الدفن.

على الصعيد الآخر، حرصت الفنانة المصرية منة فضالي على نعي “رجب” قائلة في تدوينة عبر حسابها على “تويتر” :”لا حول ولا قوه الا بالله المخرج علي رجب في ذمه الله الله يرحمك كنت طيب ان لله وان اليه راجعون”.

وقدم علي رجب للسينما أفلام “شجيع السيما”، و”الأجندة الحمراء”، و”صايع بحر”، و”خالتي فرنسا”، “سيد العاطفي”، و”بلطية العايمة”، و”كركر”، وأيضا أفلام، “ركلام”، و”خميس وجمعة”، و”الوديعة والذئاب”.

وعمل فى بدايته كمساعد مخرج فى العديد من اﻷفلام مع عدد من المخرجين منها فيلم “مجانينو” للمخرج “عصام الشماع” عام 1993، وفيلم عام 1993، وفيلم “دانتيلا” للمخرجة “إيناس الدغيدي” و”حسن وعزيزة قضية أمن دولة” للمخرج “أسامة فريد” عام 1999.

 




Source link

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: