كيف تنهى علاقه عاطفيه دون ان تجرح الطرف الاخر؟

تصل العلاقات العاطفية في بعض الأحيان إلى طريق مسدود، حيث يصبح استمرار العلاقة شيئاً مستحيلاً، نظراً لعدم التوافق بين الطرفين، أو شعور أحدهما بعدم الراحة والسعادة مع الطرف الآخر.
ونظراً لحساسية الموقف، يكون اتخاذ خطوة إنهاء العلاقة العاطفية شيئاً ليس سهلاً على الإطلاق، خاصة على الطرف الذي يرغب في إنهاء العلاقة دون التسبب في جرح الطرف الآخر.
ويقدم لك “سيدتي.نت” في السطور التالية، 5 نصائح قد تساعدك في التعرف على كيفية إنهاء علاقة عاطفية دون أنتجرح الطرف الآخر.
إليك أفضل 5 نصائح توضح لك كيف تنهي علاقة عاطفية دون أن تجرح الطرف الآخر؟

تابعي المزيد: 4 نصائح للعلاقات بعيدة المسافة

إنهاء العلاقة وجهاً لوجه

إنهاء العلاقة
إنهاء العلاقة

لإن إنهاء علاقة عاطفيةعن طريق الرسائل النصية أو البريد الإلكتروني، ليس خياراً جيداً،فهو يجعل الطرف الآخر يشعر بعدم الاهتمام، كما سيشعر أيضاً بأنك تهين كرامته باختيارك لهذه الطريقة السهلة والسريعة لإنهاء علاقتكما.

كن صريحًا مع الطرف الآخر

يريد الناس معرفة سبب هجرهم،فليس من الجيد أن تجرح مشاعر الطرف الآخر بإخباره عن رغبتك في الانفصال أو إنهاء العلاقة دون تحديد أسباب لذلك، كما أن الصراحة أمراً ضرورياً في هذه المرحلة، ولكن يجب الحرص على عدم استخدام كلمات قاسية تزيد من صعوبة الموقف على الطرف الآخر.

عدم تقديم اقتراحات غير واقعية

العلاقات العاطفية
العلاقات العاطفية

مثل أن تقترح على حبيبك أن تظلا أصدقاء، لأن ذلك ليس خياراً واقعياً في هذه المرحلة، فتجنب التواصل مع الطرف الآخر سيسمح له باسترداد حياته الطبيعية بدونك، وتخطي مرحلة إنهاء ارتباطكما بشكل أسرع وأفضل.
وقد يكون من الممكن أن تكونا أصدقاء مرة أخرى، ولكن الوقت التالي لإنهاء العلاقة مباشرة، ليس الوقت المناسب للنظر في هذا الاحتمال.

عبر عن حزنك عند الانفصال وشارك بعض الذكريات الجيدة مع الطرف الآخر

لأن ذلك سينقل له شعورك بتقدير علاقتكما، واحترامك لذكرياتكما وأوقاتكما معاً خلال العلاقة.
 كما يمكنك أيضاً الحديث أثناء إنهاء العلاقة عن الأشياء الجيدة التي قدمها لك شريكك، لأن ذلك سيجعله يشعر بأنه كان له تأثير إيجابي على حياتك.

تجنب إيلام الطرف الآخر

فتحويل الطرف الآخر إلى “الشرير” في العلاقة، بهدف إنهاء ارتباطكما بدون تحمل أي ذنب، ليس شيئاً جيداً، وحتى إن كان هذا الشخص قام بأفعال سيئة تسببت في وصول العلاقة لهذه المرحلة، لا تحاول إلقاء اللوم عليه طوال الوقت، لأن ذلك لن يغير شئ، بل سيزيد من جرح مشاعره وتأثره بقرارك.

تابعي المزيد: كيف تحصلين على اهتمام دائم من زوجك؟



المصدر by [author_name]

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: