“حق آية لازم يرجع “.. قصة مأساوية لمصرية تعرضت للتحرش والضرب (صور)

تصدرت قصة التحرش بفتاة في مصر مواقع التواصل الاجتماعي، الثلاثاء، وذلك بعد أن نشرت شابة تدعى آية عبيد تفاصيل التحرش بها وتعرضها للضرب من قبل مجموعة من الشباب أثناء سيرها في الشارع مع صديقتها .

وقالت آية في منشور طويل عبر حسابها في فيسبوك، إنها تعرضت للتحرش اللفظي والجسدي من قبل 3 شباب في البداية، لتقوم بالدفاع عن نفسها بأن تنهرهم، ليتحول الموضوع إلى مشادة كلامية، انتهت بالضرب المبرح ، حيث قاموا بالتهجم عليها وإيذائها، ونشرت الفتاة صورا تظهر تعرضها للضرب في مناطق متفرقة من جسدها، وجرحا في رأسها كما بدت آثار الشجار على بنطالها.

وأوضحت آية من خلال المنشور أنها عندما قدمت بلاغا بالتحرش والضرب تفاجأت بأنه لم يتم تسجيل التحرش بها في الدعوى، واقتصرت على الضرب، كما أن أهلها عارضوا أيضا أن يتم ذكر التحرش في البلاغ، حتى لا تفتضح بحسب تعبيرهم .

وقالت الفتاة :”روحت المستشفي عملت التقرير ورجعت القسم اعمل المحضر الاقي المحضر بقا تعدي بالضرب بس ومرضوش يعمله محضر تحرش ليه يا بابا ليه قالي مده فده يعني ايه ده فده مش مذكور فالمحضر أنه كان بيمسك جسمي ليه من الأول مش مذكور أنه وهو بيضربني كان بيمسك جسمي ليه .”

وأضافت باستغراب كبير:”وبقول لماما معملوش محضر تحرش قالتلي معشان انتي بنت مينفعش تعملي محضر تحرش سمعتك .”

وتابعت مستنكرة التهاون في قضايا التحرش: “انا مش عارفه اجيب حقي من محضر الضرب اللي بكتيره هياخد فيه 14 يوم ويروح بيته ينام معزز مكرم بعد مسحلني فالشارع واتحرش بيا هو واصحابه اللي للاسف مش عارفه افتكر شكلهم، ليه الناس كلها مركزه فالضرب وسابت أنه اتحرش بيا هو الضرب بقا أشد من التحرش دلوقتي “.

ودشن رواد مواقع التواصل الاجتماعي وسما بعنوان “حق آية لازم يرجع ” ليتصدر بدوره قائمة الترند في تويتر، حيث أبدى غالبية المتابعين تعاطفهم الشديد بقصة آية، وطالبوا بضرورة القبض على المتحرشين، وإيقاع أقصى العقوبات بهم ، كما دعوا إلى ضرورة تشديد العقوبة في قضايا التحرش وعدم التهاون بها، بسبب تفشي هذه الظاهرة بشكل كبير في المجتمع المصري.

 


Source link

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: