جيف بريدجز يصدم معجبيه بكشفه إصابته بسرطان الغدد الليمفاوية

بحسب موقع “بي بي سي” البريطاني،ووكالات أنباء مختلفة،كشف الممثل الأمريكي الحائز على جائزة أوسكار، جيف بريدجز، إصابته بسرطان الغدد الليمفاوية.
وقال بريدجز في تغريدة بموقع التواصل الإجتماعي” تويتر” إنه بصدد بدء العلاج، وأنه يدرك أن المرض خطير.
ويصيب هذا السرطان الغدد الليمفاوية، وهي جزء من نظام مناعة الجسم الذي يكافح الجراثيم .
وكان جيف بريدجز، البالغ من العمر 70 عاماً، قد فاز بجائزة أوسكار أفضل ممثل عام 2010 عن دور مغن مدمن للكحول في فيلم: قلب مجنون

متفائل بشفائه

جيف بريدجز
جيف بريدجز

وقال جيف بريدجز “لقد شُخّصت إصابتي بسرطان الغدد الليمفاوية، ومع أن المرض خطير إلا أني أشعر أني محظوظ لأن فريقا من أفضل الأطباء يتولى رعايتي، والتوقعات جيدة”.
وأضاف بريدجز عبر” تويتر”: “سأبدأ العلاج، وسأحيطكم بتفاصيل تقدمي نحو الشفاء”.
وأعرب بريدجز عن امتنانه لعائلته وأصدقائه وفريقه الطبي ووعد بإبقاء المعجبين على اطلاع حول تعافيه .
كما انتهز جيف بريدجز الفرصة لتشجيع متابعيه في “تويتر” والسوشيال ميديا على التصويت في انتخابات الرئاسة الأمريكية المقبلة في 3 نوفمبر.
وقوبلت تغريدة جيف بريدجز بتضامن كبير من متابعيه والمشاهير،ونصحه ناج من السرطان بالضحك قائلاً: “الضحك أفضل دواء لهذا المرض،أحط نفسك بالحب والمرح،وستكون بطريق التعافي والشفاء،وسنبقى معك في صلواتنا”.
ويشتهر بريدجز بأدواره في “آخر عرض للصور” و”المتنافس” و”ستارمان”، بالإضافة إلى فيلم “ليباوسكي الكبير” الذي أُنتج في عام 1998 وحظي بشهرة وإعجاب كبيرين.
وكان قد قال جيف بريدجز في مقابلة مع “بي بي سي” عام 2016 : “أحاول بقدر الإمكان ألا أُمثل في الأفلام. أحاول ألا أُمثل لأن هناك الكثير من الأمور التي أحب القيام بها، كعزف الغيتار. حين تلتزم (بالتمثيل) لا يتبقى لديك وقت، لذلك أحاول ألا أنخرط كثيراً في العمل”.
رشح سبع مرات لجوائز الأوسكار

يشار إلى أن جيف بريدجز رشح سبع مرات لجوائز الأوسكار، فاز بإحداها في فئة “أفضل ممثل” سنة 2010 عن دوره في فيلم “كريزي هارت” .
كذلك ظهر بريدجز أخيراً في فيلم “باد تايمز أت ذي إل رويال” سنة 2018، وهو يصوّر حالياً مسلسلاً تلفزيونياً لقناة “أف إكس” بعنوان: “ذي أولد مان”،مأخوذ عن رواية حول عالم الجاسوسية،ويؤدي فيه دور عميل متقاعد في وكالة الإستخبارات المركزية الأميركية.

اهتمامات خاصة بالبيئة

ولدى جيف بريدجز اهتمامات خاصة بالبيئة،ويشجع متابعيه دائماً على استخدام واقتناء أدوات وديكورات طبيعية لا تلحق ضرراً بالبيئة والمناخ،ويدعو إلى ضرورة الحفاظ على المحميات والغابات الطبيعية والمساحات الخضراء للحد من تغيرات المناخ الخطرة اليوم أكثر من أي وقت مضى بعد اشتعال الحرائق بغابات كاليفورنيا واستراليا بسبب ظاهرة الإحتباس الحراري.



المصدر by [author_name]

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: