التعليم والمعرفة في أبوظبي: جولات المكتبة المتنقلة أصبحت طوال العام

بعد النجاح الذي حققته خلال جولاتها التي شملت عددًا من المدارس والوجهات الرئيسية في العاصمة خلال شهر مارس ضمن حملة “أبوظبي تقرأ” التي نظمتها الدائرة في إطار الحملة الوطنية “الإمارات تقرأ” أعلنت دائرة التعليم والمعرفة في أبوظبي عن تمديد جولات المكتبة المتنقلة لتستمر طوال العام.

وبحسب وكالة أنباء الإمارات “وام” يأتي الإعلان عن تمديد جولات المكتبة المتنقلة في أعقاب نهاية حملة أبوظبي تقرأ، التي شهدت مشاركة ما يزيد عن 30 ألف شخص، بما في ذلك أكثر من 27 ألف قارئ في فعاليات نهاية الأسبوع في حديقة “أم الإمارات”، وثلاثة آلاف قارئ في جولات المكتبة المتنقلة.

من جهته قال وكيل دائرة التعليم والمعرفة في أبوظبي “عامر الحمادي”:” كشفت الاستجابة اللافتة التي شهدتها حملة أبوظبي تقرأ عن وجود توجهٍ متزايد للقراءة والأنشطة الأدبية، مما يتماشى مع استراتيجية دائرة التعليم والمعرفة في ترسيخ ثقافة القراءة كأسلوب حياة والمساهمة في تحقيق أهداف خطة القراءة الوطنية لدولة الإمارات”.

وأضاف “الحمادي”:” بعد المشاركة والاهتمام الكبير الذي أبدته العائلات والطلبة في فعاليات المكتبة المتنقلة، قررنا مواصلة الجولات على مدار العام لنصل بالمكتبة المتنقلة للمزيد من المدارس والمواقع الرئيسية في أبوظبي”.

قائلًا:” يؤكد الحماس الواسع الذي لمسناه في أوساط المجتمع على رؤيتنا بأن القراءة لا تقتصر على مقاعد الدراسة، الأمر الذي يدفعنا لإطلاق المزيد من الأنشطة المبتكرة بهدف ترسيخ ثقافة القراءة في المجتمع باعتبارها جزءًا من نمط حياة الطلبة وليست نشاطًا مرتبطًا بالأغراض التعليمية فقط”.

تجدر الإشارة إلى أنّ المكتبة المتنقلة زارت خلال شهر مارس 13 مدرسة و14 وجهة رئيسية في أبوظبي حيث توافد الأطفال والأهالي وأفراد المجتمع للمشاركة في جلسات سرد القصص وقراءة الكتب المفضلة في الهواء الطلق.

يذكر أنّ حديقة “أم الإمارات” استقطبت أكثر من 27000 شخص، شاركوا في أكثر من 390 فعالية وورشة عمل خلال عطلات نهاية الأسبوع في مارس، بما في ذلك ورش عمل الكتابة الإبداعية وتصميم شخصيات الكتب المصورة وفواصل الكتب وجلسات التدريب اللغوية والتدريب على الرواية والإلقاء وعروض مسرح الدمى وجلسات سرد القصص بمشاركة عددٍ من المؤلفين المقيمين في دولة الإمارات.

يمكنكم متابعة آخر الأخبار عبر تويتر “سيدتي



المصدر by [author_name]

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: